فيلم نيك مصري شرموطه بزازها كبيره تتفرش وتتناك بطيزها

في إحدى ليالي الصيف الحارة ذهبت إلى إحدى المنتجعات لأسبح, عند المدخل كانت المفاجئة إن الدخول ليس مقابل بدل لكن الشرط أن تقوم بمغامرة سكس سمينات فريد من نوعه..  فوافقت.

عندما دخلت كانت تنتظرني فتاة سمينة عارية واضعة في رجلها بوتس أحمر جذاب و بقربها مراقبة المسبح.

لم اتأخر كثيرًا مصصتها زبري سريعًا و بدأت أنيكها في كسها الكبير الذي يبدو إنه ينتاك من جميع زائري المسبح.

ألعب في بزها الضخم و أتابع النيك تحت نظر المسؤولة السكسية و المثيرة تضع في رجلها حذاء زهري اللون جذاب مثل كسها الحمش.

أمرتنا بتغيير الوضعية, فبدأت أنيك السمينة من الخلف و هي تصرخ و تتلذذ بزبي الكبير , فجأة وضعت حبلة حول عنقي و كانت تشدها كلما أبطأت في النيك.

يبدو إنها تريد إطفاء نار السمينة المولعة, فبدأت أنيك بكل قوة كما أفرك صدرها الضخم و عيناي دائمًا على حذائها المثير الذي يهيجني أكثر و أكثر.

إنتهينا من النيك من الخلف, فقالت لنا المسؤولة هيا حان وقت القذف.

وضعت حذائها المثير على ظهر الثمينة و بدأت ألعب به من شدة الإثارة حتى قذف الأبيض على الحذاء الزهري تماما مثل لون  كسها حين يبلغ النشوة.

بعدهل قامت السمينة و لحست ما تبقى من حليب ثم تابعت مص أيري و اللعب به.

أنجزت المهمة بنجاح فساقوني نحو المسبح البارد والقوا بي بداخله

لقد مارست سكس سمينات بطرق كثيرة ومختلفة لكن هذه المرة كانت  غير طعم و لون

169044
-
50%
تقييم الفيلم : 6